حالة حصبة تثير حالة تأهب صحي في جنوب أستراليا وفيكتوريا

شارك مع أصدقائك

صحة – أستراليا اليوم

أصيب طفل يبلغ من العمر عام واحد بمرض الحصبة أثناء وجوده في الخارج، مما دفع السلطات الصحية في جنوب أستراليا وفيكتوريا إلى إصدار تنبيه مجتمعي.
سافر الطفل من دبي إلى أديلايد عبر ملبورن قبل تقديمه إلى قسم الطوارئ بمستشفى أديلايد للنساء والأطفال مساء الخميس.
تحث السلطات الصحية في جنوب أستراليا وفيكتوريا أي شخص لم يتم تحصينه بشكل كامل ضد الحصبة أن يكون متيقظاً للأعراض، خاصة أولئك الذين كانوا في نفس مكان الطفل.
وقالت صحة جنوب أستراليا في بيان “تبدأ أعراض الحصبة بالحمى والسعال وسيلان الأنف وألم في العينين، يليها طفح جلدي يبدأ عادة على الرأس ثم ينتشر إلى أسفل الجسم”.
“إذا كنت تعتقد أن لديك أعراض الحصبة، اتصل بطبيبك قبل زيارتك حتى يمكن اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجنب نقل العدوى للآخرين.”
وكان الطفل البالغ من العمر عاماً واحداً على متن رحلة طيران الإمارات EK408 من دبي إلى ملبورن في 14 فبراير، وهبطت الساعة 10:50 مساءً.
كانت العائلة في صالة الوصول الدولية بمطار ملبورن، المبنى الثاني حتى الساعة 1.20 صباحاً.
عادت العائلة إلى المبنى رقم واحد في الساعة 1.30 ظهراً وغادرت على متن الرحلة QF685 إلى أديلايد في 15 فبراير، وقضت وقتاً في مطار أديلايد بين الساعة 3.45 مساءً و4.45 مساءً عند الوصول.
كان الطفل في قسم الطوارئ بمستشفى النساء والأطفال يومي 15 و16 فبراير بين الساعة 10 مساءً يوم الخميس والساعة 4 صباحاً يوم الجمعة.
ويتم حث أي شخص كان في تلك المواقع على مراقبة الأعراض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *