سفير السلام العالمي للأمم المتحدة وحقوق الإنسان وعضو إتحاد الكتاب الأفريقي الآسيوي الدكتور مصطفى محمد راشد في ضيافة الأعلامية عائدة السيفي

شارك مع أصدقائك
الأستاذة الإعلامية عايده السيفي
 
عائدة السيفي /سدني
شخصيتنا لهذا اليوم عالم أزهرى وأستاذ للشريعة والقانون ومقارنة الأديان – مصرى الجنسية ، سفير السلام العالمى للأمم المتحدة وعضو إتحاد الكتاب الأفريقى الأسيوى، والمنظمة العربية لحقوق الإنسان،والإتحاد العالمى للصحفيين ، والإتحاد الدولى للمحامين ،وله من المؤلفات 30 كتاب وديوانين من الشعر ،وهو رئيس منظمةالضمير العالمى لحقوق الإنسان ومركزها الرئيس بسيدنى استراليا ورئيس منظمة التنوير العربية التابعة للأمم المتحدة وايضا عضو اللجنة الأكاديمية الدولية للمنظمة، ورئيس الاتحاد الدولى لعلماء الإسلام من ٲجل السلام التابع للأمم المتحدة ، وقد شارك كمتحدث فى العديد من المؤتمرات حول العالم عن كيفية التعايش السلمي بين الشعوب .
تولده فى 28.12.1971 بمدينة رشيد محافظة البحيرة ، ثم إنتقل للعيش بالأسكندرية ، وقد تلقى تعليمه بالأزهر فى معهد سموحة الأزهري بالأسكندرية حتى حصل على العالمية فى الشريعة والقانون عام 1987 من كلية الشريعة والقانون فرع دمنهور وهو اول دفعة للكلية – ثم حصل على الدكتوراة عن موضوع مقارنة الاديان ، والدكتور مصطفى راشد رئيس تحرير جريدة اوربت العربية ، وهو مؤمن بمقولة الإمام الشافعى ( رأى صواب يحتمل الخطأ ورأى غير خطأ يحتمل الصواب ) وأن العقل والعلم أركان النجاح ، والشيخ متزوج له من الابناء ثلاثة احمد ومحمود ويوسف، وله من الأخوة 10 ، وبسبب أفكاره وكتبه وفتاواه ومقالاته اتُهمَ بالعلمانية وأخرى بالمسيحية ومرة بالبهائية ومرة باليهودية وأخرى بالبوذية ، لكنه بالرغم من تهديده بالقتل مراتٍ عديدة مما جعل زوجته تتخلى عنه وتتركه خوفا” من جراء ذلك ،إلا أنه مصمم على الإستمرار فى تقديم رسالته التنويرية لعالمنا العربى المُغيب الذى يسبح فى بحر من التخلف والخرافات ، والشيخ مصطفى راشد يرى أن مصيبة العالم الإسلامى تأتي من أبناءه متطرفى الجماعات وليست من أعداءه – وهو يعلم أنه يجذف ضد التيار   
 غادر مصر الكنانة إلى استراليا في 2009 وعمل بمنظمة السلام الدولية وهو بالأصل أستاذ قانون 
بعيدا” عن السياسة ماهي هوايات الدكتور مصطفى راشد؟
 – أنا أسبح وألعب كرة القدم وأحب صيد السمك والوجبة المفضلة عندى هى السمك واتلقى يوميا مئات الأسئلة ممن يتابعونى حول العالم عبر مواقع التواصل الاجتماعى  طلبا للفتوى الدينية وايضا أسئلة قانونية وأقدم حلقات تلفزيونية اسبوعية لتصحيح الخطاب الدينى والإنسانى ولدعوة الناس لتقبل الآخر والعيش بسلام .
 
ماهي أهدافك ومشاريعك المستقبلية؟
أهدافى ومشاريعى المستقبلية هى الاستمرار فى تقديم برامجى التلفزيونية والتحدث بالندوات ووضع الكتب لنشر العيش بسلام بين الشعوب وتقبل المختلف فى الدين واللون والجنس.
 
ما أهم إنجاز عملته في حياتك؟
 أهم انجاز عملته بحياتى أعتقد كتبى وتأليف ( 30 كتاب ) وبرامجى التلفزيونية  وندواتى التى اسعى من خلالهم فى نشر كيفية التعايش السلمى بين الشعوب والأديان وايضا” بين ابنائى أحمد ومحمود ويوسف  
ماهو جديد الدكتور مصطفى راشد ؟
الجديد هو كتابى تنقية الموروث من التزيف والمدسوس وايضا” بحثى عن زوجة جديدة بعد أن تركتنى أم أولادى بسبب افكارى ، ونحن بدورنا نظم صوتنا لصوت الدكتور مصطفى راشد وتمنياتنا له بالعثور على إمرأة فاضلة وقدر من الثقافة وذات أخلاق حسنة وأصل طيب  كزوجة صالحة إنشالله. 
  
– حياتى الشخصية يستطيع أن يعرفها أى شخص بالبحث فى جوجل سيجد كل المعلومات عنى منذ مولدى حتى اليوم وايضا الكثير من الاشاعات والأكاذيب التى يروجها أتباع الإخوان والسلفيين بسبب اختلافهم مع أفكارى وأرائى.
 
ما ترى نفسك بعد (5) سنوات دكتور ؟
– أنا لا أضمن عمرى بعد خمس ثوانى لكن لو قدر الله بقائى لخمس سنوات أتمنى أن ارى عالم خالي من الحروب والأشرار لأن المليارات التى تصرف على الحروب تكفى لتلبية حاجات فقراء العالم واتمنى أن تزداد الثقافة الإنسانية بالعالم وخصوصا بعالمنا العربى وأن تسن القوانين التى تحمى الطفل بعالمنا العربى .
 
ماذا تقول للشباب والجيل الجديد وكيف تقدم لهم النصيحة في هذه الظروف الصعبة التي تنتابهم؟
– أقول للشباب لا تغتر بالزمن فهو سريع والعمر قصير والحياة لاتستحق الشجار والحزن فكن مسالما محبا” صادقا” وعادلا”وحدد أهدافك وأحلامك وإسعى بطموح لتحقيقها طالما غيرك فعلها وإحسن اختيار شريكة حياتك فأما تكون سندا”وعونا” وشريكا” حقيقيا” لك وإما تكون شيطانا” يدمر لك أسرتك .
 
هل لديك كلمة تحب تقولها د.مصطفى راشد؟
– أنا أحب كل الناس ولا أكره من خاننى أو غدر بى لكن اتجنبه واشفق عليه لأنه إنسان غير سوي أى مريض نفسي نار الكراهية تحرق داخله ولا يملك أن يعيش صادق ومحترم ، ومن لا يملك الحب والتسامح والعفو الحيوان المفترس أنقى منه وشكرا”.
 
وبنهاية لقائنا نقدم شكرنا وتقديرنا للدكتور العلامة د.مصطفى راشد وتمنياتنا له بالصحة والسلامة الدائمة لتبقى كلمة الحق والعدالة الإلاهية عالية والثقافة الكاملة تسري قلوب وألسنة البشر إنشالله
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *