رئيس الوزراء أنتوني ألبانيزي يقول “لا تخفيضات” في ميزانية البنية التحتية، مع غضب رؤساء حكومات الولاية

شارك مع أصدقائك

اقتصاد – أستراليا اليوم

أكد رئيس الوزراء أنتوني ألبانيزي أنه لم يكن هناك “أي تخفيضات” في تمويل الكومنولث لمشاريع البنية التحتية الحكومية، على الرغم من الصرخات الغاضبة من رؤساء الحكومات الذين يدعون الحكومة الفيدرالية إلى التراجع عن قرارها بإلغاء التمويل المشترك لمشاريع البنية التحتية الحيوية.

أشارت المراجعة التي أجرتها وزيرة البنية التحتية الفيدرالية كاثرين كينج، والتي صدرت الأسبوع الماضي، إلى أن الكومنولث سوف يلغي التمويل لـ 50 مشروعاً في جميع أنحاء البلاد، مما يوفر للخزائن الفيدرالية 7.3 مليار دولار.

عند الإعلان عن تمويل فيدرالي لـ 147.400 مكان إضافي في برنامج TAFE بدون رسوم على مدى السنوات الثلاث المقبلة يوم الخميس، سُئل ألبانيزي عما إذا كان سيظل هناك العديد من الوظائف نتيجة لإلغاء التمويل.
وأكد أنه “لا توجد تخفيضات” في إجمالي استثمارات الكومنولث في البنية التحتية، لكنه لم يعلق على عدد المشاريع التي لن تتلقى التمويل بعد الآن.

قال “هناك بالتأكيد (العديد من الوظائف) “ليس هناك تخفيضات في استثماراتنا في البنية التحتية التي وصلت إلى مستويات قياسية – 120 مليار دولار في البنية التحتية”.

“ما يتعين علينا القيام به هو التأكد من أن أحد أسباب الزيادات في تكاليف تسليم البنية التحتية هو فشل الحكومة السابقة عندما يتعلق الأمر بالمهارات”.

“لا يمكنك بناء المشاريع دون وجود عمال لبناءها، وأحد أسباب استثمارنا هو أن هذا جزء من الضغط الهبوطي، والتعامل مع قضايا سلسلة التوريد، التي تسبب ضغوطا تضخمية”.
وفي وقت لاحق، طالب رئيس حكومة نيو ساوث ويلز، كريس مينز، الكومنولث بمنح دافعي الضرائب في نيو ساوث ويلز “حصتهم العادلة من البنية التحتية في الولاية”.

وكانت نيو ساوث ويلز هي الأكثر تضرراً من مراجعة البنية التحتية التي أجرتها كينغ، حيث تم إلغاء 17 مشروعاً للطرق ومواقف السيارات والسكك الحديدية بقيمة إجمالية تبلغ 3.6 مليار دولار. كما تم إطلاق اثنتي عشرة مبادرة في فيكتوريا وتسع في كوينزلاند.

ويشمل ذلك تمويل التقاطع M7-M12 الذي تبلغ تكلفته 1.7 مليار دولار بالقرب من مطار غرب سيدني، والذي بدأ تشييده بالفعل ومن المقرر افتتاحه في عام 2026.

باعتبارها الولاية الأكثر اكتظاظا بالسكان في أستراليا، قال مينز إن نيو ساوث ويلز تشكل 30.5 في المائة من اقتصاد البلاد وستستقبل 37 في المائة من إجمالي الهجرة الوافدة، وبالتالي تحتاج إلى الدعم الفيدرالي لتمكين نموها المستمر.

وقال في البرلمان خلال فترة الاستجواب يوم الخميس “بينما نتعامل مع تمكين البنية التحتية، تحتاج الدولة إلى تنمية الإسكان وقبول الهجرة ورؤية الاقتصاد ينمو… أحد أكبر التهديدات لذلك هو قرار حكومة الكومنولث بإجراء مراجعة للبنية التحتية الحيوية في نيو ساوث ويلز”. .

“سنقول لحكومة الكومنولث، نحن بحاجة إليك لوقف مراجعة البنية التحتية والتأكد من حصول دافعي الضرائب في نيو ساوث ويلز على نصيبهم العادل من البنية التحتية في الولاية.”
كما انتقدت رئيسة حكومة كوينزلاند، أناستاسيا بالاسزوك، نظرائها الفيدراليين بسبب تخفيضات التمويل.

وقالت للبرلمان الأسبوع الماضي “سأكافح من أجل إبقاء البناء الكبير في كوينزلاند على المسار الصحيح لتوفير البنية التحتية التي يريدها سكان كوينزلاند ويحتاجونها”.

“لذا فإنني أدعو الحكومة الفيدرالية إلى القيام بما هو صحيح. وفي الوقت الحالي، تحتاج كوينزلاند إلى مزيد من البنية التحتية”.
وقد رددت نائبة رئيس حكومة ولاية أستراليا الغربية، ريتا سافيوتي، هذا الغضب، وقالت إن المشاريع في ولايتها “أصغر حجماً وأكثر قابلية للإدارة” وقالت إن غرب أستراليا “لم يتم التعامل معها بشكل عادل”.

سيتم إلغاء خمسة مشاريع في غرب أستراليا بقيمة إجمالية 300 مليون دولار.

قالت السيدة صفيوتي”نقطتي التي كنت أوضحها باستمرار للحكومة الفيدرالية هي أن مشاريعنا أصغر حجماً وأكثر قابلية للإدارة، ويمكننا مد مشروع من ستة أشهر إلى عام، ويمكننا إدارة خط الأنابيب، من فضلك لا تقطع أي مشروع”.

اشترك مجاناً لتزيد امتيازاتك على الموقع

هناك فرص لك لعرض إعلاناتك مجاناً

أخبار متعلقة

شادية حبال
عماد شبلاق

شخصيات علمية في الذاكرة (محفزة) لنشاطك العلمي والمهني – 5/4!

شارك مع أصدقائك

Post Views: 117 شخصيات علمية – أستراليا اليوم (شادية حبال – عالمة فيزياء الفضاء السورية)   بقلم: أ.د / عماد وليد شبلاق رئيس الجمعية الأمريكية لمهندسي القيمية بأستراليا ونيوزيلندا ونائب

الطموح
مينا شاكر

كن طموحا كما شئت

شارك مع أصدقائك

Post Views: 85 بقلم مينا شاكر – مقالات كن طموحا كما شئت وامتلك  من العزم ما امتلكه الجبابرة ولا تخفض هامتك للظروف إذا أبيت ولا ترضي لأحلامك أن تكون عابرة

صع إعلاناتك ومقالاتك على موقعنا مجاناً واستفد من عروضنا

كن على تواصل دائم معنا

اتصل بأستراليا اليوم