ملبورن – القبض على رجل من سيدني متهم بقتل شخصية في عالم الجريمة في ملبورن

شارك مع أصدقائك

ملبورن – أستراليا اليوم

اتُهم رجل من سيدني يبلغ من العمر 22 عاماً، لم يكن معروفاً من قبل للشرطة، بالقتل على خلفية إطلاق النار المميت على شخصية عالم الجريمة في ملبورن جافين “كابل” بريستون.
كان بريستون في مقهى في كيلور مع عباس “إيه جيه” مغني، نجل زعيم الجريمة الراحل نبيل مغني، عندما أطلق رجلان يرتديان ملابس سوداء عدة طلقات على الزوجين حوالي الساعة 10:20 صباحاً يوم 9 سبتمبر.
توفي بريستون في مكان الحادث بينما أصيب مغني في بطنه ونقل إلى المستشفى مصاباً بجروح خطيرة.
ولم يصب أي شخص آخر، على الرغم من وجود أشخاص آخرين في المقهى في ذلك الوقت.
وقالت الشرطة إنه يعتقد أن الهجوم كان مستهدفاً.
ونفذ المحققون أوامر الاعتقال اعتباراً من الساعة السادسة صباحاً اليوم في العقارات السكنية في برادبري وياجونا وكامبلتاون، في جنوب غرب سيدني.
تم القبض على رجل من برادبري البالغ من العمر 22 عاماً دون وقوع أي حادث ووجهت إليه التهم في وقت لاحق من هذا الصباح.
وقالت شرطة فيكتوريا في تحديث إن الرجل سيمثل أمام المحكمة في نيو ساوث ويلز اليوم، على الرغم من أن الوقت لم يتم تحديده بعد.
ومن المرجح أن يتم تسليمه إلى فيكتوريا صباح الغد.
وسيواجه تهم إضافية عندما يتم احتجازه لدى شرطة فيكتوريا.
وقالت المشرفة جانيت ستيفنسون من شرطة فيكتوريا “هذا اعتقال مهم وخطوة مهمة إلى الأمام”.
لكنها قالت إن التحقيق “لم ينته بعد”.
وقالت ستيفنسون إن الدافع وراء إطلاق النار لا يزال مجهولا في هذه المرحلة، ولكن لا يعتقد أنه مرتبط بسلسلة هجمات الحرق المتعمد الأخيرة على متاجر التبغ في ملبورن.
وشكرت الجمهور وشرطة نيو ساوث ويلز لمساعدتهم في التحقيق “الصعب”.
تم إخطار عائلة بريستون بالاعتقال.

اشترك مجاناً لتزيد امتيازاتك على الموقع

هناك فرص لك لعرض إعلاناتك مجاناً

أخبار متعلقة

المجلس السرياني العالمي
إعلام

بيان شجب وإستنكار من المجلس السرياني العالمي

شارك مع أصدقائك

Post Views: 54 المجلس السرياني العالمي – إعلام ܡܘܬܒܐ ܣܘܪܝܝܐ ܬܒܝܠܝܐ World Syriac Council   ندد ونشجب بأشد العبارات التعدي السافر والهمجي على سيادة الأسقف مار ماري عمانوئيل أسقف الكنيسة

جاليات

بيان من رئيس الرابطة الكلدانية في أستراليا

شارك مع أصدقائك

Post Views: 21 باسمي وبالنيابة عن الرابطة الكلدانية في سيدني أحب ان أعلن أننا ضد العنف بكل أشكاله وأنواعه. حيث إن الله خلقنا لكي نتحابب ونتعاضد مع بعضنا البعض ولم

صع إعلاناتك ومقالاتك على موقعنا مجاناً واستفد من عروضنا

كن على تواصل دائم معنا

اتصل بأستراليا اليوم