أم لطفل يبلغ من العمر 8 سنوات تكشف عن إصابات إبنها المروعة بعد أن سحق ابنها بين سيارتين

شارك مع أصدقائك

ملبورن – أستراليا اليوم

كشفت والدة صبي صغير سُحق بين سيارتين في غرب ملبورن عن حالة ابنها وكيفية التعافي من إصاباته المروعة.

كان حسين بيك، 8 سنوات، وشقيقه بوراك، البالغ من العمر ثلاث سنوات، يلعبان في طريق منزل أجدادهما في برايبروك في 26 سبتمبر عندما صدمتهما سيارة.

ولحسن الحظ نجا الصبي الأصغر بإصابات طفيفة.

لكن حسين أصبح عالقاً بين قضيب السيارة المتحركة ومؤخرة سيارة ثانية، مما أدى إلى إصابته بعدة إصابات خطيرة.
وخضع حسين لسبع عمليات جراحية خلال الأسبوعين التاليين للحادث، وتحدثت والدته ديميت أيدين عن الحادث لأول مرة.

وقالت “(إنه) ولد صغير، لكنه قوي”.

“اعتقدت أنني فقدته.”

هناك بعض الصور تصور اللحظة التي صدمت فيها السيارة حسين وبوراك فجأة أثناء لعبهما كرة القدم، بالإضافة إلى عملية الإنقاذ لتحرير حسين من الوقوع بين السيارتين.
بدأت الأسرة حملة تبرعات في 28 سبتمبر للمساعدة في التكاليف المرتبطة بعلاج حسين في مستشفى الأطفال الملكي بينما كان لا يزال في حالة حرجة.

وكتبت الأسرة في بيان “سيتم استخدام هذه الأموال لتغطية الفواتير الطبية، من أجل ابنهما الذي يقاتل من أجل حياته”.

وقالت السيدة أيدين إن ابنها أصبح الآن يتحدث ويتحرك، على الرغم من أن تعافيه سيكون بطيئاً.
وقالت “إنه يأكل بمفرده، ويقوم بواجباته المدرسية… لكنه خائف ولايريد رؤية نفسه في المرآة”.

“في كل يوم يصبح أقوى، ولا يزال الأمر مستمراً.” 

وقال الأطباء إن الأمر قد يستغرق من 6 إلى 12 شهراً أخرى قبل أن يتعافى حسين تماماً.

تم اتهام سائق السيارة، وهو رجل من برايبروك يبلغ من العمر 48 عاماً، بالقيادة الخطرة التي تسبب إصابة خطيرة، والسلوك المتهور الذي يعرض الإصابة الخطيرة، والقيادة بدون ترخيص، والقيادة المتهورة، ومن المقرر أن يعود إلى المحكمة مرة إخرى.

اشترك مجاناً لتزيد امتيازاتك على الموقع

هناك فرص لك لعرض إعلاناتك مجاناً

أخبار متعلقة

شادية حبال
عماد شبلاق

شخصيات علمية في الذاكرة (محفزة) لنشاطك العلمي والمهني – 5/4!

شارك مع أصدقائك

Post Views: 117 شخصيات علمية – أستراليا اليوم (شادية حبال – عالمة فيزياء الفضاء السورية)   بقلم: أ.د / عماد وليد شبلاق رئيس الجمعية الأمريكية لمهندسي القيمية بأستراليا ونيوزيلندا ونائب

الطموح
مينا شاكر

كن طموحا كما شئت

شارك مع أصدقائك

Post Views: 85 بقلم مينا شاكر – مقالات كن طموحا كما شئت وامتلك  من العزم ما امتلكه الجبابرة ولا تخفض هامتك للظروف إذا أبيت ولا ترضي لأحلامك أن تكون عابرة

صع إعلاناتك ومقالاتك على موقعنا مجاناً واستفد من عروضنا

كن على تواصل دائم معنا

اتصل بأستراليا اليوم