يناقش أولياء الأمور التغيير الكبير الذي تم إدخاله في مدارس نيو ساوث ويلز

شارك مع أصدقائك

تقرير – أستراليا اليوم

أبدى أولياء الأمور رأيهم قبل أن تفرض جميع مدارس نيو ساوث ويلز حظراً صارماً على إحضار الهواتف المحمولة إلى حرم المدرسة، ووصف هذا الفعل بأنه “منافق”.

سيتم طرح القاعدة الجديدة رسمياً في كل مدرسة في الولاية في بداية الفصل الدراسي الرابع يوم الاثنين 9 أكتوبر، بعد أن أعلن عنها رئيس الحكومة كريس مينز في وقت سابق من هذا العام.

وأشار مينز في ذلك الوقت إلى نتائج اختبارات أفضل، وانخفاض حوادث التنمر وزيادة التفاعل الاجتماعي كأسباب للتغيير.

وقال “أستراليا الغربية وجنوب أستراليا والإقليم الشمالي وفيكتوريا – كل هذه الولايات نفذت الحظر” مضيفاً أنه “لا يريد أن يرى أطفال نيو ساوث ويلز يتخلفون عن الركب”.

وفي حين أن العديد من الآباء احتفلوا بهذه الخطوة، إلا أنها تركت البعض متوترين بشأن التأثير العملي الذي ستحدثه القاعدة على الطلاب.

كان لدى البعض مخاوف بشأن ما سيعنيه الحظر للطلاب الذين يعانون من أمراض أو إعاقات، بينما أشار آخرون إلى أن الحظر “لم يتأخر كثيراً” وشعروا أن الأطفال سيظلون يجدون طريقة لاستخدام أجهزتهم.
كتب أحد أولياء الأمور في تعليق على القاعدة التي تمت مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي “[الحظر] سيجعل الأمور أكثر صعوبة بالنسبة للعديد من الطلاب المختلفين عصبياً، لكنني أظن أنه لم تتم استشارتهم”.

وقال آخر “لا أقول إنني أشعر بالضرورة أن معظم الطلاب لن يستفيدوا من هذا الحظر أو شيء مشابه، ولكن هناك بالتأكيد بعض الطلاب الذين لن يستفيدوا، وربما يعاني الكثير منهم بالفعل في بيئة مدرسية”.

قال احد الآباء إن الأمر كان “مؤلماً بعض الشيء” لأن طفلها يستخدم هاتفه عادةً لدفع ثمن الكثير من المشتريات وسيحتاج الآن إلى الحصول على إذن للإستخدام.

وقد وصف أحد الوالدين هذه الخطوة بأنها “منافقة” لأنه لا توجد قواعد مماثلة لأعضاء هيئة التدريس.

واعتقد العشرات من الآخرين أن ردود الفعل السلبية غير مبررة على الإطلاق، وأشاروا إلى أنه ستكون هناك استثناءات لبعض الطلاب الذين لديهم أسباب طبية للحصول على هواتفهم.

وقال أخر”إنها أكبر إلهاء وعائق أمام تعلم الطلاب والنجاح الأكاديمي الشامل. كتب أحدهم: “هذا شيء عظيم”.

واوضح “نعم، الأطفال لا يحتاجون إليها. إنه إلهاء عن التعلم وأداة فظيعة للتنمر “إذا كانوا بحاجة إلى الاتصال بالمنزل، فيمكنهم الذهاب إلى مكتب المدرسة”.

أثار هذا الموضوع جدلاً كبيراً بين الآباء في جميع أنحاء نيو ساوث ويلز، ولكن يبدو أن الإجماع كان لصالح تشجيع الأطفال على الابتعاد عن أجهزتهم والذهاب إلى الملعب.
تم بالفعل حظر الهواتف المحمولة في المدارس الابتدائية، وسيتم حظرها الآن في المدارس الثانوية لجعل ولاية نيو ساوث ويلز تتماشى مع المدارس في جنوب أستراليا والإقليم الشمالي وفيكتوريا وغرب أستراليا.

سيتم تطبيق الحظر على الهواتف المحمولة أثناء الفصل الدراسي وأوقات الاستراحة والغداء، كما هو الحال في المدارس الابتدائية العامة في نيو ساوث ويلز.

سيتم السماح للطلاب بحمل هواتفهم أثناء السفر من وإلى المدرسة.

لقد حظر عدد من المدارس الثانوية بالفعل استخدام الهواتف المحمولة في المدرسة – مما يتطلب وضع الهواتف في أكياس أو خزائن أو حقائب قابلة للقفل أو ببساطة إجبار الطلاب على تسليم هواتفهم في بداية اليوم الدراسي.

اشترك مجاناً لتزيد امتيازاتك على الموقع

هناك فرص لك لعرض إعلاناتك مجاناً

أخبار متعلقة

المجلس السرياني العالمي
إعلام

بيان شجب وإستنكار من المجلس السرياني العالمي

شارك مع أصدقائك

Post Views: 57 المجلس السرياني العالمي – إعلام ܡܘܬܒܐ ܣܘܪܝܝܐ ܬܒܝܠܝܐ World Syriac Council   ندد ونشجب بأشد العبارات التعدي السافر والهمجي على سيادة الأسقف مار ماري عمانوئيل أسقف الكنيسة

جاليات

بيان من رئيس الرابطة الكلدانية في أستراليا

شارك مع أصدقائك

Post Views: 21 باسمي وبالنيابة عن الرابطة الكلدانية في سيدني أحب ان أعلن أننا ضد العنف بكل أشكاله وأنواعه. حيث إن الله خلقنا لكي نتحابب ونتعاضد مع بعضنا البعض ولم

صع إعلاناتك ومقالاتك على موقعنا مجاناً واستفد من عروضنا

كن على تواصل دائم معنا

اتصل بأستراليا اليوم