ملبورن – نشطاء نباتيون يرتدون ملابس داخلية للاحتجاج على منتجات الملابس المصنعة من الريش

شارك مع أصدقائك

ملبورن – أستراليا اليوم

 

توافد المحتجون على منطقة الأعمال المركزية في ملبورن، متحدين الطقس القارص بملابس داخلية وردية اللون، لشن حملة ضد استخدام الريش والبطانيات والملابس.

وتجمع الحشد الصغير، بقيادة ناشطة حقوق الحيوان سيئة السمعة تاش بيترسون، يوم الأربعاء، حاملين لافتات، وشاهدوا مقاطع فيديو مصورة لطيور تمت إزالتها من ريشها.

قال أحد المتظاهرين للجمهور الذي تجمع عند تقاطع مزدحم خارج محطة شارع فليندرز “إذا كنت ترى نفسك كمسيئ للحيوانات، فاستمر في شراء هذه المنتجات”.

“ولكن إذا كنت تعتقد أن هذا خطأ، فتوقف عن شرائه.”
اقتربت إحدى المتظاهرات من رجل ساخط في الشارع كان يضايق المجموعة، على ما يبدو كان يرد على تعليقات ساخنة بشأن إحساس الديدان.

في الشهر الماضي، ارتدت السيدة بيترسون ملابس بيضاء ملطخة بالدماء ودخلت مطعم كنتاكي، وواجهت الزبائن عن طريق سكب دماء مزيفة حول الجزء الداخلي من المنفذ بينما قام ناشط آخر بتشغيل مقطع فيديو لدجاج يتم ذبحها.

وفي حديثه أمام المارة، أشار أحد المتظاهرين عاري الصدر إلى مقاطع الفيديو الملتفة التي يتم تشغيلها على التلفزيون.

قال “على الشاشة هناك بط وأوز يُقطع ريشهما في عمر 10 أسابيع، وكل ستة أسابيع، حتى موتهما الوحشي في المسلخ في عمر 12 شهراً تقريباً”.

“هذا هو المكان الذي تأتي منه الدونات الدافئة والمعاطف والسترات وأكياس النوم.”

حمل المحتجون مجموعة متنوعة من اللافتات، كتب بعضها “إذا لم تكن نباتياً، فأنت مسيء للحيوان” بينما قال آخر “إن اتباع نظام غذائي نباتي صعب على الأنانيين”.
وكتب أخر”تناول الطعام وليس الحيوانات”.

ورفع اثنان من المتظاهرين لافتات تحث المستهلكين على التفكير في الآثار البيئية لتربية الحيوانات.
قال أحدهما “اختر الأكل الصديق للمناخ” وآخر “الزراعة الحيوانية هي أكبر مساهم في تغير المناخ”.

المصدر

 

اشترك مجاناً لتزيد امتيازاتك على الموقع

هناك فرص لك لعرض إعلاناتك مجاناً

أخبار متعلقة

عايدة السيفي

شخصيات بلا حدود عطاء لامحدود في شحصيات من بلادي

شارك مع أصدقائك

Post Views: 57       عائدة السيفي بالرغم من كبر سنه تراه مخلصاً وفياً لمبادئه ولرفيقة دربه  السيد سالم خلف الخميسي في ضيافتنا    رجل سبعيني أفنى حياته لخدمة أمته

حادث طعن الأسقف الآشوري
حوادث وقضايا

الاعتداء على قناة العراقية أثناء تغطية حادث الطعن في الكنيسة الآشورية في سيدني

شارك مع أصدقائك

Post Views: 34 قناة العراقية – أستراليا اليوم عندما يتصادم العنف مع الإعلام، تندلع فصول جديدة في قصة الصراع والتوتر. وفي هذا السياق، شهدت قناة العراقية بقيادة المخرج سمير قاسم

صع إعلاناتك ومقالاتك على موقعنا مجاناً واستفد من عروضنا

كن على تواصل دائم معنا

اتصل بأستراليا اليوم