غرب أستراليا  – أستراليا اليوم :

فشل أحد أعضاء البرلمان في مجلس الشيوخ في محاولته إقناع زملائه في غرب أستراليا بدعم تغيير تاريخ يوم أستراليا.

أثار زعيم حزب التوقيت الصيفي ويلسون تاكر القضية في البرلمان يوم الأربعاء، ودعا رئيس الحكومة مارك ماكجوان إلى مطالبة الحكومة الفيدرالية بتغيير رسمي للموعد اعتباراً من 26 يناير.

في حين أن الاقتراح كان مدعوماً من قبل حزب الخضر، إلا أنه لم يحظ بدعم من حزب العمال أو الليبراليين أو المواطنين.

في اقتراحه، طلب السيد تاكر الاعتراف بأن “الأستراليين يستحقون عطلة وطنية والاحتفال بإنجازاتنا وتجاربنا الإيجابية”.
كما حث النواب على الاعتراف بأن 26 يناير لم يكن موعدًا مناسبًا لأن هذا التاريخ كان يمثل بداية فترة من الخسارة الهائلة والصدمات للسكان الأصليين على أيدي المستوطنين الأوروبيين.

وقال “مع ازدياد تعدد الثقافات في أستراليا، أصبحت قضايا الهوية والانتماء أكثر أهمية، ولا تستطيع الحكومات تحمل تجاهلها”.

دعا السيد تاكر زملائه للتعبير عن دعمهم لتغيير تاريخ يوم أستراليا ودعا رئيس الحكومة إلى مطالبة الكومنولث بإجراء التغيير.

اترك تعليقاً

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com