إستراليا – إستراليا اليوم :

أكد نائب رئيس الوزراء بارنابي جويس أنه يتوقع أن تُعرض عليها تفاصيل سياسة حكومة موريسون الجديدة الخاصة بالمناخ والطاقة يوم الأحد القادم.

وتأتي هذه السياسة على أعتاب قمة المناخ العالمية في جلاسكو ، ومن المتوقع أن تلزم أستراليا بعدم وجود انبعاثات بحلول عام 2050 .

وقال جويس ان حزبه سيراجع الخطة من وزير الطاقة أنجوس تايلور ، بمجرد وصولها ، محذرًا زملائه من أنهم لن يرضوا إلا بخطة مفصلة لجميع النواحي الأقتصادية والإقليمية.

ولن ينجذب إلى ما إذا كان من الممكن جعل حزبه يوافق على خطة صافي صفر.

في وقت سابق من بعد ظهر يوم الثلاثاء ، غرد أحد أعضاء مجلس الشيوخ عن ولاية كوينزلاند مات كانافان – وقال أن مصطلح صافي الصفر يعني “ارتفاع أسعار الطاقة للجميع”.

بالإشارة إلى شكوى تعود إلى حقبة هوارد ، قال السيد جويس إن المواطنين لن “ينخدعوا” مرة ثانية بشأن اتفاقيات تغير المناخ.

وتطالب بعض المجموعات الزراعية الرئيسية شكلاً من أشكال التعويض عن الخسائر التي تعرضة لها بسبب قوانين تطهير الأراضي التي أقرتها حكومات الولايات بعد كيوتو ، وستخاطب غرفة حزب ( المواطنين ) يوم الاثنين القادم.

وقال السيد جويس إن القوانين ، التي استخدمت لتعويض انبعاثات أستراليا بموجب بند خاص تفاوضت عليه حكومة هوارد ولم ينتج شئ عن هذا التفاوض ،فقد كانت لعبة لمكاسب إخرى .

ولدى سؤاله عما إذا كان يخشى أن تكون هذه لعبة أخرى من القيادة السياسية ، قال السيد جويس إنه لا يعتقد ذلك.

 لقد تعرضنا للعض مرة واحدة ولن تتكرر مرة إخري.

اترك تعليقاً

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com