ميسون سمير يلدة بحر من العطاء

شارك الخبر مع أصدقائك

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email
ميسون سمير يلدة – أستراليا اليوم :
ميسون سمير يلدة
 
تتميز أستراليا بأنها قارة متعددة الحضارات والثقافات، ومن ألمع الجاليات التي لها تأثير فعال في استراليا، هي الجالية العراقية التي أنجبت كثير من الأطباء والأساتذة والفنانين والشعراء ومجالات كثيرة.
عنيت “أستراليا اليوم” بموهبة عطّاءة في مجالات شتى، عراقية الأصل برعت في العطاء المتفاني دون أن تنتظر أي مقابل.

إنجازاتها في العراق

وهي ميسون سمير يلدة ابنة الدكتور الشهيد سمير يلدة جرجيس الذي كان له الكثير من المؤلفات والدراسات في كلية الادارة والاقتصاد الجامعة المستنصرية بغداد وهي امتداد له ولذكراه الطيبة .
حصلت ميسون على بكالوريوس في التربية الرياضية من جامعة بغداد بالعراق.
وعملت كمدرسة في العراق في المدارس الابتدائية والثانوية لمدة ١١ سنة.
تزوجت ميسون من الكابتن مهند الجزراوي وأنجبت ثلاثة أطفال.
وعملت كمتطوعة في كنيسة مار بطرس وبولص في العراق الدورة.
عملت أيضاً كمدرسة للتعليم المسيحي في سوريا لمدة سنتين في كنيسة القديسة تريزا بدمشق.

إنجازاتها في أستراليا

وبعد ان هاجرت إلى استراليا، عملت كمدرس مساعد في Mary MacKillop Catholic College سيدني.
وعملت في المدارس الابتدائية في سيدني لمدة ٨ سنوات.
ثم تقلدت منصب مديرة مدرسة اورهي لتعليم اللغة الكلدانية مدارس السبت التابعة لكنيسة مارتوما للكلدان.
كما لم يقف عملها التطوعي عند هذا الحد بل عملت كمتطوعة في الرابطة الكلدانية، ومديرة مكتب الرابطة الكلدانية فرع سيدني فيرفلد
تطوعت ميسون أن تكون مسؤولة لجنة الطفل في الرابطة الكلدانية.
كما تقدم “تطوعياً” دروس الجنسية الاسترالية كل يوم أربعاء لمدة ساعتين للجالية العراقية والعربية في استراليا عن طريق موقع الزوم.
كما صارت JP لمساعدة الجالية العراقية والعربية لملء نماذج الجنسية والصحة والسنترلنك.
تقوم ميسون بعمل مقابلات عن طريق الزوم للأطباء والأشخاص الذين يساعدون المجتمع، كالاطباء النفسين وأطباء التغذية والمهتمين بالاطفال والمراهقين.
حصلت ميسون على دبلوم في هذه الاختصاصات التالية:
Community service
Case Management
Community Language
الكثير من كتب الشكر من بلدية فيرفلد ومن وزارة التربية ومن الرابطة الكلدانية.
لديها شهاداة في التدريب الرياضي من سيدني.
في الوقت الراهن ساعدت الجالية العربية في وقت الاحصاء ومساعدة الاشخاص المصابين بالكورونا وكذلك تقديم المساعدات الغذائية لكبار السن والمحتاجين.

كما تقوم بعمل تطوعي آخر في تسجيل الجالية عن طريق الاونلاين في عملية اخذ اللقاح.
وتعمل برامج مع عدة منظمات كمتطوعة بصفتها Community Leaders من ضمنها منظمة CORE ومنظمة SSI و منظمة STTARS و MRC
أما عن الهوايات الشخصية لميسون فهي السفر السياحي والتصوير.
وما زالت استراليا تنهل من المواهب العراقية الفذة.
وتتقدم أسرة جريدة أستراليا اليوم بكل الشكر للزميلة ميسون سمير يلدة على مجهوداتها التطوعية الرائعة وتتمنى لها النجاح الدائم والعطاء غير المنقطع.
 
 
 
 

أخبار جديدة

كلمة رئيس التحرير

قريباً .. متحور جديد لكورونا

متحور جديد لكورونا – أستراليا اليوم يتساءل الناس عن متحورات كورونا التي تجتاح البلاد بين

لكي يصل مشروعك للجميع أو تعلن موقعك على أول صفحة في جوجل اتصل بنا فورا واحصل على خصم

اتصل على الرقم: 0499910365