390 حالة إصابة بكوفيد، وحالتان وفيات في نيو ساوث ويلز

شارك الخبر مع أصدقائك

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

كوفيد – أستراليا اليوم :

 

 

 

 

 

 

 

توفي شخصان أحدهما امرأة في الأربعينيات من عمرها بسبب كوفيد-19 في نيو ساوث ويلز بين عشية وضحاها حيث سجلت الولاية 390 حالة جديدة.
وقالت رئيسة حكومة نيو ساوث ويلز غلاديس بريجيكليان أن 60 من هؤلاء على الأقل ناقلي للفيروس في المجتمع.
وقالت بريجيكليان: “أتوقع، عدداً اكثر من الإصابات خلال الأيام القليلة المقلبة إن يتقبل عدد كبير من الناس اللقاح، كما أنه يتعين علينا جميعاً أن نعمل بجدية أكبر للتأكد من أننا نبدأ ونتبع القواعد.”

من جانبها أعلنت دائرة الصحة في نيو ساوث ويلز أنه تم اختبار 128000.

والجدير ذكره أن امرأة في عقدها الرابع من العمر قد توفيت في منزلها في جنوب غرب سيدني، وثبت أنها لم يتم تطعيمها.
وكانت الوفاة الثانية لرجل في منطقة هنتر نيو إنغلاند، في أواخر التسعينيات من عمره بالرغم من أنه تم تطعيمه بالكامل باللقاح.
وسجلت مدينة دوبو الإقليمية 25 حالة بين عشية وضحاها، كما تم تسجيل خمس حالات إضافية في منطقة هنتر نيو إنغلاند.
ولم تسجل حالات جديدة في أرميدال وتامورث والأنهار الشمالية.

من جانبه حذر أحد كبار خبراء الأمراض المعدية من أن جنوب شرق أستراليا على حافة الهاوية مع انتشار متغير دلتا.

وقالت الخبيرة الصحية جين هالتون إن المزيد من البلاد سيتعرض للخطر ما لم يتم كبح انتقال العدوى.
قالت الدكتورة هالتون اليوم: “نحن على حافة السكين حرفياً، حيث إن الخطر الحقيقي أن هذا الفيروس ينتشر بسرعة هائلة وعلينا ان نسرع بتلقي اللقاح للحد من انتشاره وإيقاف موجته بأقصى سرعة حتى لا يكون هناك نتائج سيئة يصعب علاجها”.
قال رئيس التحالف من أجل التأهب للأوبئة إن غالبية الناس في نيو ساوث ويلز المنكوبة بالفيروس يتبعون أوامر البقاء في المنزل، لكن ما لم يقم المزيد من الناس بكبح تحركاتهم، ستكون العواقب وخيمة.
“لقد سمعنا للتو السياسيين يحذروننا من أنه قد يكون لدينا آلاف القتلى ونعلم ذلك. لقد رأينا نموذج دوهرتي. نحن نعلم أنه إذا تم هذا في المجتمع دون تطعيم الناس فهذا ما سيحدث.”

أخبار جديدة

لكي يصل مشروعك للجميع أو تعلن موقعك على أول صفحة في جوجل اتصل بنا فورا واحصل على خصم

اتصل على الرقم: 0499910365