فيكتوريا تدخل الإغلاق المفاجئ بـ 18 حالة

شارك الخبر مع أصدقائك

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

الإغلاق – أستراليا اليوم

 

تستعد مقاطعة فيكتوريا – ثاني أكبر مدن ملبورن – لدخول إغلاق مفاجئ بعد حالتين محليتين أخريين من الفيروس.
وبسبب تفشي المرض الأخير يرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة بالفيروس إلى 18.
هذا هو الإغلاق الخامس لفيكتوريا منذ بدء الوباء ويمكن أن يستمر حتى يوم الثلاثاء.
تجنبت ملبورن حالات جديدة إلى حد كبير على الرغم من كارثة في نيو ساوث ويلز.
تشير إحصائية إلى أن حوالي 40 ٪ من سكان أستراليا يخضعون الآن لأمر البقاء في المنزل.
بالإضافة إلى ذلك، فإن نيو ساوث ويلز في حالة إغلاق لمدة خمسة أسابيع يمكن أن تستمر حتى نهاية الشهر.
يوجد في سيدني الآن حوالي 1000 حالة، ناجمة عن نوع دلتا شديد العدوى.
استخدمت أستراليا عمليات الإغلاق وتعقب الاتصال السريع لمكافحة الفيروس عندما انتهكت الحالات ضوابطها الصارمة على الحدود.
يتم تلقيح حوالي 12٪ فقط من السكان البالغين في أستراليا بشكل كامل.
يعني عدم وجود الإمدادات، وخاصة لقاح فايزر، أن العديد من الأستراليين لن يتمكنوا من الحصول على حقنة حتى الأشهر الأخيرة من العام.
كان إطلاق البلاد مليئاً أيضاً بتردد واسع النطاق بشأن اللقاح حول لقاح أسترازينكا – في أعقاب حالات جلطات دموية نادرة مرتبطة باللقاح.
سجلت أستراليا 911 حالة وفاة وأكثر من 31000 حالة إصابة بفيروس كورونا منذ بدء الوباء.
في وقت سابق، سافر فريق من ناقلي الأثاث في سيدني إلى ملبورن، مما أدى إلى انتشار الحالات.
وقال رئيس حكومة فيكتوريا دانيال أندروز “لديك فرصة واحدة فقط للتقدم للوصول إلى برّ الأمان. إذا انتظرت، وإذا ترددت، وإذا كنت تشك، فستتطلع دائماً إلى الوراء وتتمنى لو كنت قد فعلت المزيد في وقت سابق”.
وأضاف، “لست مستعداً لتجنب الإغلاق لمدة خمسة أيام الآن”، فنحن مضطرون إلى ذلك.
سيبقى المقيمون في الولاية التي يبلغ عدد سكانها 6.6 مليون شخص في المنزل بعيداً عن التسوق الغذائي والعمل الأساسي والتمارين الرياضية والتطعيم.

أخبار جديدة

لكي يصل مشروعك للجميع أو تعلن موقعك على أول صفحة في جوجل اتصل بنا فورا واحصل على خصم

اتصل على الرقم: 0499910365