شارك الخبر مع أصدقائك

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

إعداد / أندرو حلمي

 

اولورو Uluṟu هو تكوين صخري يقع في الجزء الجنوبي من الإقليم الشمالي، وسط أستراليا على بعد 450 كم تقريباً، جنوب غربي أليس سبرينجز. هي بقايا معزولة بعد التأكل البطيء لسلسلة الجبال الأصلية، تشكل وحدة متراصة من حبيبات “اركوس” وهي نوع من الحجر الرملي.
أولورو مدرج على قائمة مواقع التراث العالمي. ارتفاعها يصل إلى 335م من بين سهول الكثبان الرملية،. وترتفع ما يقرب من 876م، فوق سطح البحر. ويبلغ طول الصخرة أكثر من 2,4كم، وعرضها 1,6كم، ويبلغ محيط قاعدتها 8كم.
يتغير لون أولورو حسب الاوقات المختلفة من اليوم والسنة، خاصة مع غروب الشمس، وعلى الرغم من هطول الأمطار النادر في هذه المنطقة شبه القاحلة تكتسب الصخور خلال الأمطار اللونين الفضي والرمادي. “اولورو” هي “جزيرة جبلية”،
تتألف صخرة آيرز من طبقات كثيفة شديدة الانحدار من الأركوز (وهو صخر رملي يحتوي على كميات كبيرة من سليكات الألومنيوم) تعود إلى العصر الكمبري. وتقع صخرة مشابهة على عمق ضئيل تحت السهل الرملي المحيط بصخرة آيرز. وقد بدأت التعرية التي كونت صخرة آيرز على الأرجح في العصر الطباشيري.
الاسم الذي أطلقه سكان البلاد الأصليون على صخرة آيرز هو أولورو بمعنى الحصاة الكبيرة. وزيّن السكان الأصليون الكهوف الموجودة في الصخرة بالرسوم. وقد شاهد المكتشف إيرنست جايلز هذه الصخرة سنة 1872م، وزارها مكتشف آخر، هو وليم جوس في عام 1878م، وسماها باسم السير هنري آيرز، الذي كان في ذلك الحين رئيس وزراء أستراليا الجنوبية.
وقد أعيدت الأرض التي تقع عليها صخرة آيرز إلى أصحابها من السكان الأصليين، وهم شعب الموتيجولا في سنة 1985م، ومن ثَمَّ سُلّم السكان الأصليون إدارة حديقة أولورو الوطنية إلى الحكومة الأسترالية الاتحادية بموجب عقد إيجار لمدة 99 عامًا

أخبار جديدة

لكي يصل مشروعك للجميع أو تعلن موقعك على أول صفحة في جوجل اتصل بنا فورا واحصل على خصم

اتصل على الرقم: 0499910365